كيف يمكن لرائد الأعمال استخدام العلم والبيانات في التسويق لمنتجه؟

ارقام 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

- يتحدث راكبو الدراجات النارية عادة عن أن ركوبها يحسن الحالة المزاجية، لكن هذا الزعم لم يكن كافيًا بالنسبة للعلامة التجارية الأكثر شهرة في مجال إنتاج الدراجات النارية "هارلي ديفيدسون".

 

- للتأكد من ذلك الزعم استعانت " هارلي ديفيدسون" بعالم الأعصاب دون فون لإثبات هذا الأمر علميًا، فأجرى فون بالاشتراك مع "معهد سيميل لعلم الأعصاب والسلوك البشري"، مسحًا لدماغ الأشخاص لاختبار حالتهم المزاجية أثناء ركوبهم الدراجات النارية الخاصة بالعلامة التجارية.

 

- أثبتت الاختبارات ما كان عشاق الدراجات النارية يقولونه على مدى عقود بشأن تحسينها للحالة المزاجية، مما وفر لـ "هارلي ديفيدسون" فرصة كبيرة لاستخدام هذه النتائج في جهودها التسويقية، خاصة أن هذه البيانات جاءت من طرف موثوق به، وبالتالي كانت ذات مصداقية كبيرة.

 

- بفضل هذه الاختبارات تمكنت "هارلي ديفيدسون" من جذب العملاء ليس فقط من خلال النوستالجيا والولاء للعلامة التجارية، ولكن أيضًا بالترويج للمزايا الصحية لركوب دراجاتها النارية.

 

- تنطوي هذه الاستراتيجية على ميزة أخرى خفية، وهي أنه عندما تتحدث العلامات التجارية الأخرى عن تأثير ركوب الدراجات النارية على تحسين الحالة المزاجية، فسوف يؤدي ذلك إلى زيادة وعي العملاء بـ"هارلي ديفيدسون"؛ لأنهم حين يبحثون عن الأبحاث التي تثبت صحة ادعاء العلامات التجارية الأخرى سيجدون دراسة فون.

 

- يمكن أن يتعلم رواد الأعمال من تجربة "هارلي ديفيدسون" أن يحرصوا على بناء المصداقية من خلال إجراء البحث، وأن يعتمدوا في أبحاثهم على مصادر خارجية موثوقة.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق