فتاة أجبرت حبيبها السابق على الزواج منها ليلة زفافه.. ضرتين في وقت واحد

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ارتدت فستان الزفاف، استعدادًا لحفل زواجها من الرجل، التي طالما حلمت بأن يشاركها رحلتها في الحياة، تزينت وتجملت على أكمل وجه، ثم ذهبت لمكان الفرح دون علم أسرتها أو العريس نفسه، حيث وضعته أمام الأمر الواقع، وعرضت عليه الزواج أمام الجميع، وأمام العروس التي اختار أن تجاوره في الكوشة ويكمل معها حياته، إذ لم يهدأ بال الفتاة الإندونيسية يوانيتا روي، عندما علمت من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، بموعد زفاف حبيبها السابق كوريك أكبر، على فتاة أخرى.

ذهبت الفتاة الإندونيسية إلى قاعة الزفاف، دون دعوة، وهي ترتدي فستان زفاف أنيق، وسط ذهول الحضور، الذين تسائلوا عن هويتها، وسر ارتدائها تلك الملابس المخصصة للعروس فقط، ليصبح الوضع محير، إذ أصبحت القاعة تضم عروستان وعريس واحد، وفق موقع«asiaone».

طلبت الفتاة الإندونيسية، من حبيبها السابق الزواج، وأن تصبح زوجته الثانية، ولم تكن تتوقع قبوله العرض، إذ وافق عقب تشاوره مع الأسرة، وقرر الزواج من الفتاتين معًا، قائلا: «سيكون من الصعب الزواج بفتاتين دفعة واحدة، كوني عاطلًا عن العمل، وسيتطلب مني إعالة زوجتين في وقت واحد».

انتشرت صور حفل الزفاف على مواقع التواصل الاجتماعي، وحصدت تفاعل كبير من الرواد، وكان من بين التعليقات: «ريأكشنه بيقول إنها هددته بحاجة»، «مش موافقة عادية وخلاص»، «بحسب هتروح تموته بسكينة مثلا»، «اللى على الشمال اللي مبسوطة الحبيبة أكيد، واللى على اليمين الزوجة لأنها مقموصة»، «اللي فرحانة هي اللي راحت له، واللي زعلانة هي العروسة».

وتواصلت التعليقات: «والنبي هاجي بفستاني ومش هكلفكوا حاجة.. طب أمك الناقصة ماتعزمنيش»، «الدنيا هناك جميلة جدا، كان معايا واحد إندونيسي طلق مراته واتجوز التانية بكل سهولة، وبنات ما شاء الله زي العسل، ولا مهر ولا قايمة ولا محاكم ولا محكمة أسرة»، «هو قال هما كده كده نفس الشكل فمش هيغيروا من بعض لأنهم شبهي برضه».

أخبار ذات صلة

0 تعليق