أخبار وتقارير

|

  أخبار عربية وعالمية

|

فنون وثقافة

|

علوم وتقنية

|

 الإسلام اليوم

 

   


عرب برس: اختطاف حقيقة14أكتوبر

  اختطاف حقيقة14أكتوبر
  عرب برس/خاص / 28/سبتمبر/2016م الأربعاء
 

(عرب برس -arabicpress) صورة افتراضية

إعداد:عرب برس

اختطاف حقيقة14أكتوبر

سأثبت معلوماتياً أن أم الثورات العربية 14أكتوبر تنسب لغير أهلها،وسوف نتحدث بالوقت المعاصر فقط لتنويه رغم علمنا بترسّخ الكذب الزائف بالساحة.!أولاً:علينا إدراك أن مخلاف(عدن،أبين)كان عدةّ سلطنات وهي"سلطنة لحج وتحكم إلى عدن،وسلطنة العفيفي وتحكم جزء من أبين ويافع السفلى،آل هرهرة.وإمارة الضالع،والحواشب والصبيحة،وأيضاً تتفرّع منها(مشيخات)منها مشيخة الشعيب،وأيضاً مشايخ القبائل وهناك دساتير عرفية تحمي هذا التشكيل.

ثانياً:تزوير بالتاريخ وظلماً طال السلاطين والمشايخ والأمراء من قبل(ثقافة الغزو العلماني الحديث)حاول سلب صمود الأوطان وأهلها بقوة الحداثة،حيث وأن تاريخ"السلطنات والإمارات والمشيخة في الجنوب تمتد إلى(قرون)وليس حديثة في الإنشاء،ولديها كثيراً من الإيجابي بحسب(ظروف المراحل)وسوف أثبت أولاً تاريخياً المتغيرات في الجنوب بحسب المراحل"والتصدي للغزاة"وكيف تكوّن هذا التشكيل بسبب الظروف،وكيف تعامل مع(الغزاة)(تاريخ).

كما وأن هناك سلطنة الفضلي،وأيضاً العواذل في مكيراس،وهي تابعة لأبين أيضاً،وأيضاً التكوين الآخر في مخلاف(حضرموت)التاريخ والعراقة وأمّ العرب.ومتغيرات مفاهيم(الأوطان)كثيرة ومتعددة،ولاترتبط بالإنسان فقط حيث وأن الإنسان(متغيرات)إلا أن الأوطان ثابت بالأسماء وإن طرأ عليها أسماء جديدة،من المعلوم بالضرورة"أن الخلافات السياسية دائماً متوقعة بين(أصحاب الأرض وآخرين)وأيضاً بين الدول وهي حالة(متغيرات-صديق-عدو)وهكذا الصراع.

ما ساتحدث عنه(حقائق تاريخية)وليس انطلاقاً من مفاهيم(أخرى)وإنما تاريخ يجب الإطلاع عليه والاجتهاد حتى لايتم تزوير الحقائق مرّة أخرى كما فعلوا،وهناك ملاحظة في غاية الأهمية حول(سلطنات وإمارات ومشيخات الجنوب)لم تكنّ دويلات(ظلم)لأهلها بل كانت تؤمن بالحداثة بحسب المراحل(وسنتحدث).

قراء الأحداث والتاريخ

البعض لا يقرأ التاريخ للإطلاع على"الخرائط"لدوّل العربية أو غيرها،فيأتي بالوقت المعاصر الإنسان لمناقشة، الأوضاع والتاريخ بحسب ما سمع فقط.،كثيراً ما أقرأ"الإيحاء والأدلة على  أن اليمن كان دولة مستقلة منذ بدء الدولة الإسلامية وحتى اليوم،وهنا يبدأ المغالطة والتراشق الفارغ من الحقائق،وهناك أيضاً من يحاول الكتابة على إن اليمن كان تحت حكم الإمامة"كلّ الخريطة التي تتداول اليمن"وهذا غير صحيح فاليمن لم يستقل قط كدولة مستقلة.

بدأ الاضطرابات في جهة"اليمن"كسائر الجهات في الدول العربية وخاصة بعض ضعف وتمزّق الدولة(العباسية)والتي كانت تحكم المشرق والمغرب.!وبالتالي لعبت"القبائل"وهي المفهوم البشري في كلّ العالم"دوراً في تشكيل جهة اليمن،وكانت الأبرز أيضاً في تشكيل الدولة واختيار(الحاكم)اليمن الشمالي"كان بالقرن التاسع عشر والعشرين تحت"الحكم العثماني،وأستقلّ جزء منها عام 1918م،ولم تشهد دولة بحكم(يمني)بعد الدولة الإسلامية قط.

 والصحيح"حتى أن بيت الإمامة الذين أسسوا"على شكل دويلة في صعدة بالأصل جاءوا من فارس،تحت دعوة(المهدي المنتظر)وهؤلاء ليس من أهل جهة اليمن بالأصل.!وأغلب تاريخ اليمن محاوره هي(القبائل)وهذه الأساس في تشكيل جهة اليمن وليس الدولة خاصة بعد انهيارات الامبراطوريات سواءً الإسلامية أوالعثمانية،وهناك ثلاث قبائل كبرى في الخريطة بجهة اليمن الحالية"كانت هي التشكيل السياسي في الصراع،وصراعها يعود لقرون هي قبائل(حاشد،بكيل،يافع)محاور،هذه الثلاث القبائل"هي أساس تشكيل أي دول قامت بدونها لايمكن يكون هناك استقراراً بجهة اليمن،بالمطلق وهذا(تاريخ)وليس مزاعم)ومن هنا نبدأ.من خلال التوضيح"سنبدأ الحديث حول قصّة(ثورة14أكتوبر)والتي أدت إلى استقلال الجنوب عن بريطانيا بتاريخ30نوفمبر1967م(حيث وأن هناك مغالطات).

الصراع في اليمن:

كما وأن المتخصص بالشؤون اليمنية،وخاصة من أهل جهة"اليمن"أكثر دراية بالصراعات الداخلية،ومنذ ظهور عالم الأنترنت يستطيع القارئ الصحّ كشف لعبة الصراع،وأيضاً ساعد ع ذلك"غياب العقل العربي"عن اليمن"ولايعني أنهم أحسن حالاً منه إلا أن"البقية من الجزء العربي حاولوا"الاتجاه نحو التطور والحداثة،حيث وأن أغلب الأقطار العربية أصبحت مجتمعات مكشوفة تماماً للقراءة،بكل سهولة،إلا جهة اليمن،حيث بقيّ ع بناء منظومة إعلامية واقتصادية ل50أسرة.

ومهما حاول العقل العربي(المنظّر)الحديث تجاه جهة اليمن ع أنه صاحب بُعد بالقراءة نقول له جئت متأخراً،ولهذا ستعيش باضطرابات(ومتغيرات)بالساحة،وللقارئ بحيادية حين يتابع"الصراع اليمن(والمنظّر)العربي سيجد كمّ كبير من التخلّف ب(ذات المنظّر)ينظر إلى جهة اليمن(من حدود عقله وليس الواقع،وكما تحدثنا كقراء ومواطنين طوال سنوات(العنكبوتية)أن الشهادة لخصمك هي(الفروسية)حيث لن تكون(نداً)إلا حينما تصارع(كفو)وبالتالي هناك مغالطات،

وبالتالي(ركيزة الصراع)باليمن هي،تاريخية الآن ولم تعد حديثة حول طارئ في شمال اليمن،وهذه الصراعات يحتاج إلى قراءة جديدة(1- القضية الجنوبية)،وهناك عامل هام جدا هو(2-اهتزاز المركز الزيدي)المتحكّم باللعبة(شمال اليمن)منذ ألف عام،وهذا سهّل دخول(ثقافة)إيران لأنها(ثقافة تكامل بينهما)،قد يسأل سائلاً"كيف(اهتزاز المركز الزيدي)جاء هذا نتيجة الاستحواذ بعصر التطور والحداثة(على كلّ مقومات الدولة)من قبل لاتتجاوز50عائلة متصارعة,-الحقيقة التي غابت عن المحيط الإقليمي وعن"العرب"أولا:تغيب جهة اليمن منذ بد ثورة التطور والحداثة،وبدء"تغييبه"تولي السيطرة عليه(قوى متخلّفة).

يتبع الحلقة الثانية(لاحقا)

 

 

   

 

 

 

التعليقات الواردة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي للمجلة بل تمثل وجهة نظر كاتبها

  الاسم:

 

 

  البريد :

 

 

  البلد :

 

 

                 

  Bold Italic Underline

 
 

 

 عدد الأحرف المتاحة في التعليق : 10000حرف

 

 

 

   
 

كلمة المحرر

 

الصراع في عدن

كتبنا الآلاف المقالات والتغاريد نحذر من سياسية لعب الأدوار التي تجيدها منظومة شمال اليمن. .وأظنّ نخب الخليج بدأوا يعترفوا بهذا الواقع..ومن البشاعة والخبث بالنقد"أنّ يتجاهلون دور الحكومة اليمنية الشرعية

في العدد القادم

تسجيل دخول

 

المستخدم:

 

 

المرور ::::

 

 

تسجيل حساب جديد

الأقسام ملحقة

المحرر السياسي


شخصيات


أحداث وتواريخ


حق الرد على ما ينشر

   

الأكثر تعليقا

يتم لان تحديث الأخبار

الإدارة

 

الأكثر تصفح

ستفشل السعودية في اليمن اذا لم تفعل ...

مصدر أوربي: هادي وافق على مغادرة السلطة مقابل عملية سلام شاملة في اليمن.

بعد صمت طوال الحرب سالم صالح محمد يكشف عن دور مناط به مؤخراً

مجنّد من أبناء شمال اليمن يغدر بزملائه الجنوبيين ،في منطقة العبر ويسلّمهم لميليشيا عفاش والحوثة ،

العميد احمد عسيري: الرئيس المخلوع صالح سيحاكم قريبًا

الأرشيف

العدد المصور PDF

 

 

جميع الحقوق محفوظة لــ عربي برس 

Copyright © 2012 www.yaf3press.net-All rights reserved

تصميم وتطوير وتنفيذ إدارة الإعلام الإلكتروني في عرب برس

Design, development and implementation of electronic media management in the Journal of Political week